vاسم الباحث:  

_ عواطف محمد محمد حسانين

vالدرجة والتخصص:    

_ دكتوراة في التربية

vعنوان الرسالة:

الخصائص السيكولوجية والفسيولوجية في علاقتها بالاستعداد للتعليم لدى المعوقين سمعيا"دراسة تجريبية".

vتاريخ منح الدرجة:

_ 8/8/1985

ملخص الرسالة

vفروض الدراسة:

          1_ توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسطات درجات مجموعتي الأطفال الصم وضعاف السمع على الاختبارات الرعية لاختبار هيكسى فيبرا سكا للاستعداد للتعلم لصالح الأطفال ضعاف السمع.

          2_ توجد خصائص كيفية فارقة تتمثل في النشاط البطئ للمخ وظهور الموجات الحادة كحالات وظيفية للمخ لدى مجموعتي الأطفال الصم وضعاف السمع أثناء فترات الراحة والأداء العقلي والتعرض لمنبه كهربي.

          3_ يوجد اثر دال لكل من عاملي درجة فقد السمع ودرجة نشاط الفا يتم تفاعلها على الأداء العقلي لمجموعتي الأطفال الصم وضعاف السمع لصال ضعاف السمع مرتفعي نشاط الفاريتم.

 vخطة السير في الدراسة:

        بلغت عينة الدراسة 80 طفلة و400 طفلا أصم، 40 طفلا ضعاف السمع _ قامت الباحثة بعمل رسم سمع للعينة الكلية لتحديد درجة فقد السمع ثم تطبيق اختبار هيكسى نيبراسكا للاستعداد للتعلم ومقياس الرتب لتقدير سلوك الأطفال بالإضافة إلى ملاحة سلوك الأطفال وملء استمارة بيانات خاصة بالطفل المعوق سمعيا.

          _ كما استخدمت الباحثة جهاز رسم المخ لتسجيل النشاط الكهربي للمخ أثناء فترات ثلاث ( الراحة- الأداء العقلي – التعرض لمنبه كهربي ).

 vنتائج الدراسة:

          1_ ارتفاع مستوى الاستعداد للتعلم وبالأخص التعلم غير اللفظي لدى الأطفال المعوقين سمعيا وقد ثبت أن نسبة استعدادهم للتعلم لا تقل عن 90 حيث تراوحت لدى حوالي 48.8 ما بين (100-110) وارتفعت لدى 8.75% إلى مابين (110-119).

          2_ زيادة تغير نشاط الفا _ ريتم في صورة موجات بطيئة وأخرى حادة وثالثة تجمع بين الاثنين مع زيادة درجة فقد السمع.

3_ انخفاض درجة نشاط الفا _ ريتم وظهور الموجات السريعة أثناء فترة الأداء العقلي بينما حدث كف لنشاط الفا _ ريتم أثناء التعرض لمنبه ضوئي.

          4_ وجود تفاعل بين عاملي درجة فقد السمع ودرجة نشاط الفا على كل من نصفى المخ الأيمن والأيسر ذي تأثير دال إحصائيا على نسبة الاستعداد للتعلم لدى مجموعتي الأطفال الصم وضعاف السمع فقد حظيت المجموعة منخفضة السمع مرتفعة نشاط ألفا _ ريتم على أعلى نسبة للاستعداد للتعلم، ويشير ذلك إلى سلامة تكوينات المخ وقدرتها على استقبال وتشغيل المعلومات

۩ الهي : لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ۩
۩ 
الحمد لله وحده : عدد خلقه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ، ورضا نفسه  ۩
يا ربي رضاك وعفوك، ومحبة حبيبك ومصطفاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من وراء الجهد والقصد ،
فتقبله خالصاً لوجهك الكريم
**********
د / يسري مصطفى السيد

  Webstyle produced NavBar

 جميع الحقوق محفوظة للتربوي الإسلامي العربي د. يسري مصطفى © 2007 م