ملخص دراسة بعنوان :

توظيف اسطوانات الليزر المدمجة (CD-ROMs) في إطار التعلُّم الموديولي وأثره في تعديل التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية والرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه

بحث منشور في

مجلة التربية العلمية

التي تصدر عن الجمعية المصرية للتربية العلمية

المجلد الخامس ، العدد الرابع ـ شهر ديسمبر ـ السنة 2002

إعداد

د. يسري مصطفى السيد

أستاذ المناهج وطرق تدريس العلوم المساعد
كلية التربية ـ جامعة سوهاج

2002 ـ 2003 م

& أهداف الدراسة:

1 ـ تشخيص ورصد أكثر التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة” ظهوراً لدى الدّارسات بمركز الانتساب الموجّه بدبي.

2 ـ التعرُّف على مدى فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في تصويب التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة” لدى الدارسات.

3 ـ التعرُّف على مدى فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة في رفع مستوى رضا الدّارسات عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه.

4 ـ تحديد مدى وجود ارتباطٍ دال بين متوسط درجات الدّارسات على اختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة”، ومتوسط درجاتهن على اختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه.

& مشكلة الدراسة:

1 ـ ما التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة” لدى الدّارسات بمركز الانتساب الموجّه بدبي لمساق علوم طبيعية-1 ؟

2 ـ ما مدى فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في تعديل التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة” لدى الدّارسات؟

3 ـ ما مدى فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة في رفع مستوى رضا الدّارسات عن الدراسة ؟

4 ـ هل هناك ارتباط دال بين متوسط درجات الدّارسات على اختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم وحدة “المادة”، ومتوسط درجاتهن على اختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه؟

& فروض الدراسة:

1 ـ لدى الدّارسات ـ مجموعة الدراسة ـ عدداً من التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية لوحدة “المادة” لا تقل نسبتها عن 50 % من مجموع مفاهيم الوحدة.

2 ـ لا يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى > 0.05 بين متوسطي درجات الدّارسات وفقاً لمدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في التطبيق القبلي والبعدي لاختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم العلوم الطبيعية.

3 ـ لا يوجد فرق دال إحصائياً عند مستوى > 0.05 بين متوسطي درجات الدّارسات في التطبيق القبلي والبعدي لاختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه.

4 ـ لا يوجد ارتباط دال إحصائياً عند مستوى > 0.05 بين متوسطي درجات الدّارسات في التطبيق البعدي: لاختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم العلوم الطبيعية، واختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه.

& مجموعة الدراسة:

تم اختيار مجموعة البحث بطريقة مقصودة، فقد ضمّت جميع الدارسات المُسجّلات في مساق علوم طبيعية-1 بمركز الانتساب الموجّه بدبي خلال الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2001 ـ 2002م وقد بلغ عددهن (18) ثماني عشرة دارسة، وقد كان الاختيار مقصوداً لصِغر حجم مجموعة الدارسات المُسجِّلات أصلاً لدراسة المساق.

& أدوات الدراسة:

1 ـ وحدة “المادة” وفقاً لمدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المدمجة. (إعداد الباحث)

2 ـ اختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم العلوم الطبيعية. (إعداد الباحث)

3 ـ اختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه: تم إعداد بالاستعانة باختبار الرضا عن الدراسة بكليات التربية الذي أعده د. مجدي عبد الكريم حبيب (1990).

& نتائج الدراسة:

$ الإجابة عن التساؤل الأول من تساؤلات الدراسة:

اتضح أن بعض الدارسات توصلن إلى اختيار المدلولات الصحيحة للمفاهيم العلمية من بين البدائل الاختيارية لكل سؤال من أسئلة الاختبار. كما اتضح أن معظم تعليلات الدارسات لاختياراتهن لم تكن صحيحة مما يؤكد أن تصوراتهن البديلة للمفاهيم العلمية في وحدة "المادة" تفتقد إلى المصداقية والفهم الصحيح والتفسير المقبول لهذه المفاهيم. كما اتضح أن جميع الدارسات تحُزن تصورات بديلة لمفاهيم وحدة “ للمادة “، وأن بعض هذه التّصوّرات تشيع لدى أكثر من 75 % منهن. كما أوضحت النتائج أن الدّارسات تتوافر لديهن مجموعة من التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية لوحدة “المادة” تزيد نسبتها عن 50 % من مجموع مفاهيم الوحدة.

$ الإجابة عن التساؤل الثاني من تساؤلات الدراسة:

         أوضحت النتائج وجود فرق دال إحصائياً عند مستوى > 0.01 بين متوسطي درجات الدّارسات وفقاً لمدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في التطبيق القبلي والبعدي لاختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم العلوم الطبيعية لصالح التطبيق البعدي، أي رفض الفرض الثاني من فروض الدراسة.    وهذا يعني فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في تعديل التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية لوحدة “المادة” لدى مجموعة البحث.

$ الإجابة عن التساؤل الثالث من تساؤلات الدراسة:

أوضحت النتائج أنه لا توجد فروق دالة إحصائياً بين نوعي التكرار عند مستوى > 0.05“ وهذا يعني أن مستوى رضا الدّارسات عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه منخفض بعامة. كما اتضح وجود فرق دال إحصائياً عند مستوى > 0.01 بين متوسطي درجات الدّارسات وفقاً لمدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة (CD-ROMs) في التطبيق القبلي والبعدي لاختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه لصالح التطبيق البعدي، أي رفض الفرض الثالث من فروض الدراسة. وهذا يعني فعالية مدخل التعلُّم الموديولي باسطوانات الليزر المُدمجة في رفع مستوى الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه لدى الدّارسات مجموعة البحث.

$ الإجابة عن التساؤل الرابع من تساؤلات الدراسة:

أظهرت النتائج أن الارتباط بين متوسطي درجات الدّارسات في التطبيق البعدي لاختبار التّصوّرات البديلة لمفاهيم العلوم الطبيعية، واختبار الرضا عن الدراسة بمراكز الانتساب الموجّه غير دال إحصائياً، الأمر الذي يعني أن تعديل التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية في وحدة “المادة” لا ينعكس إيجاباً أو سلباً على مدى رضا الدّارسات عن دراستهن في مراكز الانتساب الموجّه، والعكس أيضاً صحيح. ويشير هذا إلى الفشل في رفض الفرض الرابع من فروض الدراسة.

& توصيات الدراسة:

بناءً على ما توصلت إليه نتائج الدراسة الحالية أمكن صياغة التوصيات التالية:

1 ـ ضرورة تنظيم دورات تدريبية وورش عمل لمُعلِّمي ومُعلِّمات العلوم في الخدمة لتدريبهم على تشخيص ورصد التّصوّرات البديلة للمفاهيم العلمية لدى تلاميذهم وتنفيذ أفضل استراتيجيات تصويبها.

2 ـ تطوير برامج الدراسة بالانتساب الموجّه بحيث تتوافق مع المعايير العالمية لإعداد المُعلِّم.

3 ـ توجيه مزيد من الاهتمام لوضع حلول عملية للمشكلات التي عبرت عنها الطالبات كأسباب لانخفاض مستوى الرضا لديهن.

۩ الهي : لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ۩
۩ 
الحمد لله وحده : عدد خلقه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ، ورضا نفسه  ۩
يا ربي رضاك وعفوك، ومحبة حبيبك ومصطفاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من وراء الجهد والقصد ،
فتقبله خالصاً لوجهك الكريم
**********
د / يسري مصطفى السيد

  Webstyle produced NavBar

 جميع الحقوق محفوظة للتربوي الإسلامي العربي د. يسري مصطفى © 2007 م