التفاعل اللفظي وعملية التدريس

إعداد

دكتور / يسري مصطفى السيد

أستاذ المناهج وطرق التدريس المساعد
كلية التربية ـ جامعة سوهاج

=======================================

** مقدمة:

     يقصد بالتدريس : " عملية معالجة مُدخلات التدريس ( التلاميذ ـ المنهج ـ المجتمع المدرسي والمحلي ـ المدرسة وإمكاناتها ) بأسلوب تعليمي محدد، لينتج في النهاية التغير السلوكي المطلوب لدى المتعلمين " .

" المدخلات تؤثر في سلوكيات المعلم وأنماط تفاعله مع المتعلمين وهذه تؤثر في نوع وكم تعلم المتعلمين".

     ولكي يحقق التدريس أهدافه سعى المربون والباحثون إلى الدراسة العلمية لمدخلات التدريس ومخرجاته في محاولة لتوفير قدر من التغذية الراجعة (Feedback) بهدف خلق واقع أفضل لهذه المدخلات تمهيداً لتحقيق مردود تعليمي مرغوب.

     وفي هذا المجال اتجه بعض الباحثين إلى دراسة أثر مداخل واستراتيجيات تدريسية على النتاج التعليمي لدى المتعلمين بعامة، وعلى تحصيلهم الأكاديمي بخاصة، واتجه آخرون إلى دراسة العلاقة بين سمات المعلم الناجح ومدى فعالية تدريسه .

     ولكن هذه الاتجاهات في البحوث لم تتوصل إلى نتائج متسقة وواضحة فيما يتصل بفعالية المداخل والطرق التدريسية، أو بفعالية المعلم ونوعيته، وقد يرجع ذلك إلى عدم وجود اتساق بين طرق التدريس كما هي موصفة نظرياً وما يفعله المعلم داخل الفصل عندما يُفترض أنه يُطبق هذه الطرق .

     ولمواجهة هذه المشكلة اتجه الباحثون إلى دراسة ما يحدث فعلاً داخل حجرة الدراسة وملاحظة السلوك الصفي الفعلي لتدريس المعلم أثناء استخدامه لمداخل وطرق التدريس وربط هذا السلوك بمستوى تعلم التلاميذ .

     وهكذا ظهرت أساليب الملاحظة المنظمة (Systematic Observation) وتحليل التفاعل الصفي (Classroom Interaction Analysis) للحصول على تقييم علمي لعملية التدريس .

     ويضم التفاعل الصفي نمطين من التفاعل هما : التفاعل اللفظي وغير اللفظي . ويعتمد أسلوب تحليل التفاعل الصفي في التدريس على الفكرة القائلة بأن نوعية الإطار الاجتماعي والمُناخ السائد (ديمقراطي ـ تسلطي) أثناء مواقف التعليم ـ التعلم لها أثر كبير في نمط التفاعل الصفي بين المعلم وطلابه، والذي يُعد عاملاً هاماً في تحقيق أهداف العملية التعليمية .

     ويهتم هذا الموضوع بالتفاعل اللفظي في عملية التدريس إدراكاً منا بأهمية هذا البعد في تفاعل المعلم مع طلابه وأثره في المردود التعليمي لديهم، وهذا لا يعني أن الجانب غير اللفظي أقل أهمية بالطبع.

# أنماط التفاعل اللفظي :    

     يُعرف أميدون وأميدون (Amidon & Amidon) نمط التفاعل بأنه " سلوك المعلم الذي يعقبه سلوك من جانب المتعلم، ويتبعه سلوك آخر من جانب المعلم " ونقصد به في هذه المحاضرة " سلسلة قصيرة من الأحداث اللفظية التي تتكرر عدة مرات بنفس الترتيب، ويتم التعرف على أنماط التفاعل اللفظي السائدة في التدريس باستخدام أدوات خاصة للملاحظة " .

     ويرى كارين وصند (Carin & Sund) أن هناك نمطين من التفاعل يظهران في مستويين من الاستقصاء والاكتشاف هما :

1 مستوى منخفض من الاكتشاف والاستقصاء بواسطة الطالب :

Low – Level Student Discovery – Inquiry

     وقد أطلقا على هذا النمط اسم نمط المناقشة المشابه للعبة تنس الطاولة Ping – Pong Discussion Pattern، ونرى ضرورة ابتعاد المعلم عن استخدام مثل هذا النمط ما أمكن، لأنه يمثل مستوً منخفضاً من التفاعل بين المعلم والمتعلمين، فالمعلم لا يسمح فيه للمتعلمين بالاستجابة من أجل مزيد من التفاعل الذي يؤدي إلى مزيد من النمو، ولكنه لمجرد التأكد من وصول الحقائق والمعارف إلى عقول الطلاب.

     ويُلاحظ أن التفاعل في النمط ثنائي الاتجاه ولكنه يعتمد على المعلم أساساً، ويبدأ متجهاً منه إلى متعلم بعينه ثم يرتد من هذا المتعلم إلى المعلم ثانية الذي ينتقل إلى متعلم آخر وهكذا   .

المعلم

 

تلميذ                     تلميذ                     تلميذ                     تلميذ

1 مستوى مرتفع من الاكتشاف والاستقصاء بواسطة الطالب :

Higher – Level Student Discovery – Inquiry

     وقد أطلقـا على هذا النمط اسم نمط المناقشة المشـابه للعبة كرة السلة Basket ball Discussion Pattern ، ويمثل هذا النمط مستوى مرتفع من التفاعل بين المعلم وطلابه، فالمعلم يتيح هنا فرصاً أكبر لطلابه للتفاعل وهو بهذا يساهم في تعلمهم عن طريق تبادل الخبرات والآراء، هذا وإن كان التفاعل يتم بين المعلم وعدد محدود من المتعلمين .

     ونوصي المعلمين بتوظيف واستخدام هذا النمط من التفاعل ما أمكن لما له من مردود مرغوب فيه لدى المتعلمين خاصة ما يتصل بتنمية تفكير الطلاب واتجاهاتهم نحو المعلم والمادة المتعلمة، ويُمثل هذا النمط من التفاعل في الشكل التالي:

المعلم 

 

     تلميذ                 تلميذ                تلميذ                تلميذ                تلميذ                 تلميذ

 

     وتضيف فارعة حسن إلى النمطين السابقين من التفاعل بين المعلم وطلابه نمطين آخرين هما :

1 نمط التفاعل وحيد الاتجاه :

     وفي هذا النط يرسل المعلم ولا يستقبل، أي يرسل ما يود نقله إلى عقول طلابه دون رغبة في أن يبادر الطلاب بالمشاركة، وهذا النمط هو أقل أنماط التفاعل من حيث الفعالية، إذ يتبين منه أن الطلاب يأخذون موقفاً سلبياً مطلقاً بينما يتخذ المعلم موقفاً إيجابياً، وتكون حصيلة التعلم هنا مجرد حقائق ومعارف، أي أنه تعلم لفظي فقط . ونوصي بالطبع بالابتعاد عن هذا النمط ما أمكن ما دمنا نستهدف تعلماً حقيقياً .

المعلم

 

تلميذ                     تلميذ                     تلميذ                     تلميذ

1 نمط التفاعل متعدد الاتجاهات :

     على النقيض من النمط السابق، يتيح هذا النمط فرصاً عديدة للمتعلمين للتفاعل فيما بينهم، فضلاً عن تفاعلهم مع المعلم، ويُلاحظ أن هذا النمط يُعد أكثر الأنماط تطوراً، إذ تكون الفرص متاحة بشكل أفضل للتفاعل وتبادل الخبرات مما يساعد على أن ينقل كل تلميذ فكره وخبراته ومشاعره إلى الآخرين، ويوضح الشكل التالي هذا النمط :

المعلم

 

تلميذ                                                                                     تلميذ

 

تلميذ                                                 تلميذ

 

 

# العوامل التي تؤثر في أنماط التفاعل اللفظي :    

     التفاعل اللفظي بين المعلم وطلابه عملية معقدة لا يسهل تحديد مكوناتها بدقة، أو عزل العوامل المؤثرة فيها، فقد تؤثر في هذا التفاعل متغيرات البيئة الطبيعية للصف الدراسي أو المعمل (مثل : الإضاءة ـ التهوية ـ الأدوات والمواد ودرجة توافرها ـ أسلوب جلوس الطلاب ) .

     لكن وأن كان لهذه المتغيرات أثر لا يُنكر على أنماط التفاعل اللفظي، ألا إن العوامل المتصلة بالمعلم والمتعلمين ـ غالباً ـ هي التي تشكّل وتحدد مُناخ حجرة الدراسة الاجتماعي والانفعالي، وأنماط التفاعل الشائعة فيها .

     وقد يتضح مدى تعقد التفاعل وأنماطه الحادثة بين المعلم وطلابه عند معرفة أن المعلم قد يستخدم (1000) ألف تعبير لفظي (كل تعبير يتطلب أسلوباً وانفعالاً معيناً من جانبه) للتفاعل مع طلابه خلال يوم دراسي واحد، فالمعلم قد يتفاعل مع (150) خمسين ومائة طالباً ـ على الأقل يومياً، ولكل تلميذ منهم خلفيته الثقافية والاجتماعية والاقتصادية وقدراته الذهنية ومهاراته وحاجاته الخ .

     ويمكن إجمال العوامل المؤثرة في أنماط التفاعل اللفظي داخل حجرة الدراسة في مجموعتين رئيستين إحداهما خاصة بالمعلم والأُخرى خاصة بالمتعلم كما يلي :

1 العوامل الخاصة بالمعلم :

     أشارت نتائج البحوث في هذا المجال إلى أن العوامل التالية تؤثر في أنماط التفاعل بين المعلم وطلابه :

- مدة الخبرة التدريسية .

- الخصائص الاجتماعية للمعلم : مثل التسامح، والذكاء الاجتماعي، والمرونة .

- معتقدات المعلم حول سلوكياته اللفظية وفعاليتها .

- أسلوب الإعداد والتدريب المهني والأكاديمي، ومدى تدربه على استخدام أساليب تحليل التفاعل الصفي في تقويم أدائه التعليمي .

- مستوى توقعات المعلم عن أداء طلابه وقدراتهم قبل بدء التدريس .

- اتجاهاته نحو المادة التي يقوم بتدريسها، واتجاهاته نحو طلابه .

- استراتيجيات التدريس التي يستخدمها في التدريس .

2 العوامل الخاصة بالمتعلم :

- آراء الطلاب عن سلوك المعلم ومدى عدالته في التعامل معهم .

- اختلاف جنس المعلم عن المتعلمين .

- مستوى ذكاء المتعلمين وقدراتهم التحصيلية .

# واقع أنماط التفاعل اللفظي بين المعلم وطلابه :    

     تم القيام بالدراسة التالية للوقوف على واقع أنماط التفاعل اللفظي في تدريس العلوم، ومدى صلاحية الأداة المستخدمة في ملاحظة وتحليل التفاعل اللفظي وهي أداة فلاندرز، والتي تضم عشرة فئات سلوكية لفظية هي :

أولاً : التأثير غير المباشر :

     وينقسم إلى الأقسام التالية :

1 تقبل المشاعر :

     تتضمن هذه الفئة حديث المعلم الذي يعبر عن قبوله وتفهمه ومراعاته لأحاسيس ومشاعر طلابه، والتعاطف معهم، والاستجابة لحالاتهم، وهنا يشير حديث المعلم إلى أنه يعترف بحق الطلاب في التعبير عن مشاعرهم وأحاسيسهم، وأنه لا يقابل ذلك بأي شكل من أشكال العقاب أو التهديد .

     ويتوقف قبول المعلم لمشاعر طلابه على نظرته إلى موقف التعليم ـ التعلم، فإذا كان ينظر له على أنه موقف يتم فيه التفاعل مع إنسان له جسد وروح وعقل، وله مشاعر ينبغي احترامها، فإنه يميل لتقبل واحترام مشاعر طلابه . والعكس صحيح .

     ومن عبارات المعلم التي تُصنف ضمن هذه الفئة مثلاً : " ليس غريباً أن تصاب ببعض القلق .. " أو " بالطبع أنت متألم لأن درجتك ليست كما توقعت وهذا طبيعي "  أو " له حق في ضيقه، فقد تعب في محاولة إنجاز التجربة ومع ذلك لم ينجح ".

2 الثناء أو التشجيع :

     وتتضمن هذه الفئة كلمات أو عبارات ثناء وتشجيع المعلم للطالب على أدائه لسلوك معين، وتعمل هذه الكلمات والتعبيرات على تخفيف توتر الطالب ومساعدته في عرض أفكاره وتنمية مفاهيمه ومهاراته، ولكن مدح المعلم لطالب لا يكون على حساب آخر .

     وقد يكون الثناء على الطالب في صورة كلمات " أحسنت أو ممتاز .. " أو في صورة عبارات " مثل : أنت طالب مجتهد، أو أنت ذكي حقاً .. " ولا يعتبر من قبيل الثناء قول المعلم " اجتهد يا غبي لتصبح مثل محمد " .

     كما أن قول المعلم " ممتاز يا محمد، فعلاً إن الفولت هو وحدة قياس فرق الجهد " يُصنف في فئتين هما " ممتاز يا محمد " في فئة الثناء والتشجيع، بينما قوله "فعلاً إن الفولت هو وحد قياس فرق الجهد" يُصنف في فئة قبول أفكار التلاميذ التالية .

3 تقبُّل الأفكار :

     تتضمن هذه الفئة تقبل المعلم لأفكار طلابه وتكرارها، أو إعادة صياغتها بلغة مبسطة، أو استخدام فكرة المتعلم في التوصل إلى استنتاج منها، وقد يُظهر المعلم تقبل فكرة الطالب بمقارنتها بفكرة ذكرها طالب آخر .

     ومن عبارات المعلم التي تُصنف ضمن هذه الفئة مثلاً : " حقاً إن الأمبير هو وحدة قياس شدة التيار الكهربي " أو " فعلاً ويمكن إجمال إجابة محمد بقولنا .. " .

4 توجيه الأسئلة :

     وتتضمن هذه الفئة الأسئلة التي يوجهها المعلم بهدف زيادة النشاط العقلي لدى طلابه ورفع مستوى تفاعلهم مع عناصر موقف التعليم ـ التعلم، والهدف من السؤال هو الذي يحدد الفئة السلوكية التي ينتمي إليها هذا السؤال، وليست صيغته فمثلاً:

- قوله " أين قرأت هذه الفكرة الصحيحة يا محمد ؟ " يُصنف في فئة : تقبل الأفكار.

- قوله " لماذا لم تخبرني بأن الحمض لمس يدك ؟ هذا يعني أنك تتألم منذ فترة ! " يُصنف في فئة " تقبل المشاعر "

- قوله " من منكم يجيب باقتدار مثل أحمد ؟ " يُصنف في فئة : المديح والثناء .

- قوله " ما التمدد الطولي ؟ ثم تلاها مباشرة بقوله : " إن الإجابة عن هذا السؤال تتمثل في أنه عند التسخين .. الخ " يُصنف في فئة : الإلقاء والشرح التالية (الفئة 5).

- قوله : " هل تسمح يا محمد بإحضار الانبوبة التي سخنت فيها ؟ " يُصنف في فئة : إعطاء التوجيهات (الفئة 6) .

- قوله : " مِن أين أتيت بهذه الفكرة الحمقاء ؟ " يُصنف في فئة : النقد واستخدام السلطة المبررة (الفئة 7) .

ثانياً : التأثير المباشر :

     وينقسم إلى الأقسام التالية :

5 الشرح والتلقين :

     وتتضمن هذه الفئة حديث المعلم أثناء تقديم الحقائق والمعلومات والأفكار والآراء والمفاهيم الخاصة بالدرس، هذا فضلاً عن تصحيحه لأخطاء التلاميذ .

6 إعطاء التوجيهات والأوامر :

     وتتضمن هذه الفئة التوجيهات والتعليمات والأوامر الخاصة بإنجاز الأنشطة التعليمية ويتوقع إذعان الطلاب ومطاوعتهم للمعلم، وغالباً لا يُعطى الطلاب الحرية في مخالفة هذه التعليمات .

     ومن عبارات المعلم التي تُصنف ضمن هذه الفئة : قوله " افتح كتابك ص .. " أو  " هل يمكنكم مساعدتي في حل هذه المسألة ؟ " .

7 النقد واستخدام السلطة المبررة :

     وتتضمن هذه الفئة حديث المعلم الذي يعبر عن نقده لأفكار وسلوكيات طلابه وإجاباتهم وآرائهم، وقد يصل الأمر إلى تأنيب الطالب المجيب، وقد يحاول المعلم تبرير هذا النقد لأفكار طلابه .

     ومن عبارات المعلم التي تُصنف ضمن هذه الفئة : قوله " فكرة خاطئة تماماً " أو " فكرة حمقاء لا أدري من أين أتيت بها ؟ "

ثالثاً : سلوك المتعلم :

     ويتضمن هذا الجانب من جوانب التفاعل اللفظي قسمين أساسيين هما : حديث المتعلم استجابة للمعلم  وحديث بمبادرة منه .

8 حديث المتعلم استجابة للمعلم :

     وتتضمن هذه الفئة حديث المتعلم استجابة لأسئلة المعلم أو توجيهاته، مثل قول المتعلم " البناء الضوئي " ، إجابة على سؤال من قبل المعلم عن العملية التي تحدث في الجزء الأخضر من النبات وينتج عنها تكون النشا . أو قول الطالب " يبدو لي أن هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ذبول النبات مثل و و الخ إجابة على سؤال ما سبب ذبول النبات؟

9 حديث المتعلم مبادأة :

     وتتضمن هذه الفئة حديث المتعلم بمبادرة منه موجهاً حديثه للمعلم في صورة أسئلة واستفسارات وتعليقات، وهنا لا يكون حديث المتعلم بطلب من المعلم مثل قول المتعلم " هل سنجري تجارب هذا الدرس في المعمل ؟ "

رابعاً : سلوك مشترك :

     ويضم قسماً واحداً هو :

10 الصمت والفوضى :

     وقد يظهر هذا الصمت عقب إلقاء المعلم للأسئلة، أو عقب توبيخه للطلاب، وتظهر الفوضى عند تداخل إجابات التلاميذ عقب إلقاء المعلم لسؤال، أو محاولة استئثار مجموعة من التلاميذ بالإجابة .

* إجراءات الدراسة :

- تم تطبيق الدراسة على ست طالبات معلمات بكلية التربية (ثلاث من قسم التاريخ الطبيعي وثلاث من قسم الكيمياء والطبيعة) .

- تم التسجيل بالفيديو لدرس لكل طالبة معلمة، ثم تم تحليل ثلاثين دقيقة من كل درس باستخدام نظام فلاندرز لتحليل التفاعل Flanders Interaction Analysis System  ، حيث تم تسجيل ورصد السلوك اللفظي كل ثلاث ثوان.

- استخدام استمارة ملاحظة الأداء التدريسي في رصد سلوكيات تدريس كل طالبة معلمة، حسب ترتيب حدوثها، وعادة تُعد استمارة ملاحظة لكل طالبة معلمة في كل حصة وتتكون هذه الاستمارة من شبكة مربعة من الخلايا تضم ستمائة خلية، وما يلي شكل لثلثها .

جزء من استمارة ملاحظة الأداء التدريسي للمعلم

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

- عمل مصفوفة متوسطة تضم تكرارات حدوث السلوكيات اللفظية للطالبات المعلمات، كما بالشكل التالي :

المصفوفة المتوسطة للأداء التدريسي للطالبات المعلمات

   عمود

صف

1

2

3

4

5

6

7

8

9

10

المجموع

1

9

 

 

 

6

 

 

 

 

 

15

2

 

23

23

1

7

 

 

 

1

 

65

3

1

 

63

1

26

1

 

 

1

 

93

4

 

 

 

81

1

4

 

39

 

25

150

5

3

 

1

35

2511

18

2

 

9

24

2603

6

2

 

 

10

30

160

9

5

2

9

227

7

 

 

 

1

7

8

37

 

 

 

53

8

 

24

 

18

12

2

 

114

2

2

174

9

 

8

6

 

1

 

1

 

22

 

38

10

 

 

 

3

2

34

4

16

1

116

176

المجموع

15

65

93

150

2603

227

53

174

38

176

3594

النسبة%

0.42

1.81

2.59

 

72.43

6.31

1.47

4.84

1.06

4.90

100

النسبة%

89.20

5.90

4.90

100

النسبة%

10.07

89.93

82.08

17.92

 

100

* إجمالي تكرار حديث الطالبة المعلمة          = 3206         

* إجمالي تكرارات حديث المتعلمة               = 212

* إجمالي تكرارت التأثير المباشر                 = 2883

* إجمالي تكرارات التأثير غير المباشر           = 323

 

- حساب النسب المئوية المتعلقة بكل نمط من أنماط التفاعلات اللفظية بين كل طالبة معلمة وتلميذاتها، ويوضح الجدول التالي هذه النسب مقارنة بالنسب القياسية لفلاندرز للسلوكيات التدريسية التي أكدت البحوث أنها تقود لمردود تعليمي جيد ومرغوب فيه .

متوسطات النسب المتعلقة بأنماط التفاعل اللفظي
والنسب
القياسية
لفلاندرز

م

فئات السلوك

نسبة المتوسط

الواقعي

النسبة القياسية لفلاندرز

1

نسبة كلام الطالبة المعلمة / إجمالي السلوكيات

89.20 %

68 %

2

نسبة تقبل المشاعر / حديث الطالبة المعلمة

0.47 %

-

3

نسبة الثناء والتشجيع / حديث الطالبة المعلمة

2.03 %

-

4

نسبة تقبل الأفكار / حديث الطالبة المعلمة

2.90 %

-

5

نسبة الاستجابة الإيجابية / حديث الطالبة المعلمة

5.40 %

-

6

نسبة الاستجابة السلبية / حديث الطالبة المعلمة

1.65 %

-

7

نسبة أسئلة الطالبة المعلمة / محاضرتها + توجيهاتها

5.30 %

26 %

8

نسبة المحاضرة / إجمالي السلوكيات

72.43 %

-

9

نسبة المحاضرة / حديث الطالبة المعلمة

81.19 %

-

10

نسبة التوجيهات / حديث الطالبة المعلمة

7.08 %

-

11

نسبة التأثير المباشر للطالبة المعلمة / إجمالي حديثها

89.93 %

42 %

12

نسبة التأثير غير المباشر للطالبة المعلمة / إجمالي حديثها

10.07 %

26 %

13

نسبة كلام المتعلمة / إجمالي السلوكيات

5.90 %

20 %

14

نسبة حديث المتعلمات / حديث الطالبة المعلمة

6.61 %

-

15

نسبة مبادأة المتعلمة / إجمالي حديثها

17.92 %

34 %

16

نسبة الصمت والضوضاء / إجمالي السلوكيات

4.90 %

11-12 %

# مقترحات لتحسين واقع أنماط التفاعل اللفظي بين المعلم وطلابه :    

1 استخدام استراتيجيات تعليمية تقوم على الاكتشاف والاستقصاء والتعلم التعاوني .

2 استخدام أساليب تدريبية تقوم على الكفاءات التدريسية، وأساليب تحليل التفاعل اللفظي مع المعلمين أثناء الخدمة .

3 توفير الإمكانات البشرية والمادية والخدمات المساعدة لتنفيذ الدروس ذات الطبيعة العملية مثل العلوم واللغات والكمبيوتر، والتي تساعد نشاطاتها على التفاعل الاجتماعي البناء بين الطلاب بعضهم البعض من جهة، وبينهم وبين المعلم من جهة أخرى .

4 ضرورة تدريب المعلم على تنويع الأنشطة التعليمية التي يمارسها مع طلابه .

5 ضرورة تمكين المعلم من مهارات التدريس العامة والخاصة .

6 ضرورة عادة النظر في أساليب تنظيم محتوى المساقات التعليمية بحيث تساعد على التعلم بأساليب حل المشكلات والاكتشاف .

7 ضرورة تصميم الفصول ومعامل العلوم واللغات والدراسات الجغرافية .. بحيث تشجع على التفاعل اللفظي وغير اللفظي في مناخ صحي خال من التهديد.

۩ الهي : لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ۩
۩ 
الحمد لله وحده : عدد خلقه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ، ورضا نفسه  ۩
يا ربي رضاك وعفوك، ومحبة حبيبك ومصطفاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من وراء الجهد والقصد ،
فتقبله خالصاً لوجهك الكريم
**********
د / يسري مصطفى السيد

  Webstyle produced NavBar

 جميع الحقوق محفوظة للتربوي الإسلامي العربي د. يسري مصطفى © 2007 م